بنر التطوير

بنر الاعلان عن الاشراف

الاعلان 2

الكلام عليه جمرك؟ => منوعات ? تابع شرح حديث جبريل عن الاسلام يوم الاحد 19-1-2020 الدرس رقم172 => شرح حديث جبريل عن الاسلام والايمان والاحسان ? خاطرة صريحة حول النصيحة => منوعات ? من حق البنات تتجوز => منوعات ? ابنك حتة من قلبك => منوعات ? تابع شرح حديث جبريل عن الاسلام يوم الثلاثاء 21-1-2020 الدرس رقم 173 => شرح حديث جبريل عن الاسلام والايمان والاحسان ? بتتأخر عن الصف الأول ليه؟ => منوعات ? ماذا فعل سيدنا زيد بن ثابت رضي الله عنه؟ => منوعات ? تابع شرح حديث جبريل عن الاسلام يوم الخميس 23 -1-2020 الدرس رقم174 => شرح حديث جبريل عن الاسلام والايمان والاحسان ? النهاردة الخميس => منوعات ?

صفحة جديدة 2

القائمـــــة الرئيسيـــــــــة

ترجمة معاني القرآن بأكثر من 50 لغة عالمية
صفحة جديدة 2

اشتراك ومتابعة الدورات

صفحة جديدة 2

قاعات البث المباشر

صفحة جديدة 2

جديد لوحة الشرف للطلاب

صفحة جديدة 2 صفحة جديدة 2

خدمــــــات

صفحة جديدة 2

عدد الزوار

انت الزائر :705657
[يتصفح الموقع حالياً [ 116
الاعضاء :0 الزوار :116
تفاصيل المتواجدون
صفحة جديدة 2

احصائيات الزوار

الاحصائيات
لهذا اليوم : 1761
بالامس : 11482
لهذا الأسبوع : 1761
لهذا الشهر : 300287
لهذه السنة : 300203
منذ البدء : 40188611
تاريخ بدء الإحصائيات : 6-5-2011

RSS

Twitter

Facebook

Youtube

 

Check Google Page Rank

 

الدرس الثالث

المقال

الدرس الثالث
863 زائر
19-09-2016
الشيخة ام عبد الرحمن حفظها الله
هذا هو اللقاء الثالث فى مقدمة فى علم التحريرات:- وقفنا فى اللقاء الماضى عند مهمة المحررين وقلنا ان مهمة المحررين هى تمييز الطرق وترتيب الروايات بحيث ﻻيحدث تركيب قراءة على أخرىوفى ذاك الزمان
كان هناك مايسمى بﻷختيار فى القراءات'

ومعناه' "اختيار بعض المروى دون بعض عند اﻹقراء" فمثﻻ كل إمام من أئمة القراءات تلقى عن عدد كبير من الشيوخ فكان يرجح بين الرواياتويختار أشهرها وأكثرها رواية ويتجنب الشاذ منها وطبعا حسب مابلغ علمه كما فعل اﻹمام نافع رحمه الله تعالى فكان يقول قرأت على سبعين من التابعين فما اتفق فيه اثنان أخذته وما شذ فيه واحد تركته وكذلك لما ننظرفى رواية شعبةعن عاصم وحفص عن عاصم لما ذهبا الى شيخهما عاصم وسأﻻه عن سبب الخﻻف بين ماأخذ به شعبة وأخذ به حفص فقال عاصم لشعبة عايهما رحمات الله تعالى أفرأتك بما أقرئنى به على بن زر بن حبيش وقال لحفص أقرأتك بما قرأت به على أبى عبد تلرحمن السلمى فكان كل إمام من القراء العشرة يعطى لتلميذه مايراه مناسبا لهم دون البعض اﻵخر فأبو عمرو البصرى روى عنه اﻷصمعى قال سمعت ابا عمرو يقول "لوﻻ أنه ليس لى أن أقرء إﻻ بما قرء لقرأت حرف كذا بكذا وحرف كذا بكذا " وهنا تظهر فائدة الرواية والتلقى "فليس للقياس مابقنون فى القراءة كما ذكر اﻹمام الشاطبى رحمه الله تعالى (وما ليس للقياس فى القراءة مدخﻻ--فدونك مافيه الرضى متكفﻻ) فالتدوين فى القراءت فيه تدرج منذ العهد النبوى ----
وجزاكم الله خيرا
   طباعة 
0 صوت
الوصلات الاضافية
عنوان الوصلة استماع او مشاهدة تحميل

التعليقات : 0 تعليق

« إضافة تعليق »

إضافة تعليق
اسمك

/99999999999999999999999999999999999999999999000000
تعليقك
9 + 6 =
أدخل الناتج

روابط ذات صلة

المقال السابق
المقالات المتشابهة المقال التالي

جديد المقالات

الصفات المميزة لأهل السُنة والجماعة - فضيلة الشيخ محمد حسين يعقوب حفظه الله
تميزوا! - فضيلة الشيخ محمد حسين يعقوب حفظه الله
الدرس الحادي عشر - مقدمة في علم تحرير القراءات
الدرس العاشر - مقدمة في علم تحرير القراءات
الدرس التاسع - مقدمة في علم تحرير القراءات
الدرس الثامن - مقدمة في علم تحرير القراءات
الدرس السابع - مقدمة في علم تحرير القراءات
الدرس السادس - مقدمة في علم تحرير القراءات
الدرس الخامس - مقدمة في علم تحرير القراءات
الدرس الرابع - مقدمة في علم تحرير القراءات

إغلاق
إغلاق